Translate

أحدث المواضيع

الخميس، 31 يوليو، 2014

Apple تعترف بقدرتها علي كشف البيانات الشخصية لمستخدمي"آيفون" دون علمهم


شركة "آبل Apple" الامريكية على الاعتراف بقدرة موظفيها على كشف البيانات الشخصية لمستخدمى هواتفها الذكية "آيفون IPHONE"، ، بما في ذلك الوصول لبيانات الرسائل النصية، وجهات الاتصال والصور، وغيرها من البيانات الشخصية المحملة على الهاتف من خلال تقنيات غير معلنة .

بيانات المستخدمين

 

جاء هذا الاعتراف بعد كشف خبير أمن المعلوماتية "جوناثان زدزيارسكي Jonathan Zdziarski ان خدمات شركة "آبل" تستطيع الوصول الى كم هائل من المعلومات الشخصية لمستخدميها ، وان الشركة تدعى ان هذه الخدمات هدفها هو الأغراض التشخيصية، ومساعدة المهندسين على إصلاح المشكلات التي تعترض مستخدمي هواتف "آيفون" وتطوير نظام التشغيل .

وقال " زدزيارسكي " انه وعبر نفس هذه الخدمات والقنوات المفتوحة بين المستخدمين وشركة " آبل"يمكن التحايل على التشفير من قبل المكلفين بإنفاذ القانون أو غيرهم للوصول ايضا الى المعلومات الشخصية بأجهزة الكمبيوتر التي يتم توصيل أجهزة الهواتف بها .

واتهم " زدزيارسكي" شركة "آبل" بانها تتعمد عدم اعلام المستخدمين بان هذه الخدمات تعمل ولا يمكن تعطيلها، كما لا توجد وسيلة ليعرف مستخدمو "آيفون" ما تم الوصول اليه من معلومات فى حالة اتصال الهواتف باجهزة الكمبيوتر الشخصية اثناء عمل النسخ الاحتياطية من المعلومات المخزنة على الهواتف .

وأضاف انه لا توجد وسيلة حتى الان لالغاء هذه الصلة بين الشركة ومستخدمى الهواتف .

ويرى بعض الخبراء الأمنيون أن ما كشف عنه "زدزيارسكي" يعد دليلًا على تعاون الشركة مع وكالة الأمن القومي الأمريكية، الأمر الذي انكرته"آبل" وقالت إنها لا تمنح وكالات الاستخبارات أي أبواب خلفية إلى أجهزتها و انها قد قامت بتعديل نظام التشغيل "آي أو إس" الجديد بحيث لا يكون من الممكن بالنسبة للخدمات التشخيصية تعريض خصوصية وأمان المستخدمين للخطر، باستثناء قدرتها على توفير البيانات الضرورية لقسم الدعم الفني والمطورين لإصلاح المشكلات التقنية.

ولكن يرى هؤلاء الخبراء أن الخطر من وجود القنوات المفتوحة يظل قائما ويهدد بامكان استخدامها من جهات إنفاذ القانون استخدامها في الحالات التي يتاح فيها مصادرة أو اختراق بيانات المستخدمين اذا ما تطلب هذا قانونيا بامر من القضاء .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق